1
admin
04, يناير 2013
2035
0
سيارة Ener-G-Force يبدو مثالياً لأفلام 0 2035

يتطلع تحدي لوس أنجلوس للتصميم في نسخته للعام 2012 إلى البحث عن سيارة دوريات الطرق الخارجية للعام 2025، ليكون على سلطات تنفيذ القانون الاستعداد لطرق أكثر ازدحاماً وإمكانات إلكترونية لمراقبة وتوجيه حركة المرور، وارتفاع أعداد السكان والتغير في السلوك البشري.
 
كما سيشعر الناس بالشباب والحيوية والنشاط حتى في مراحل متقدمة من العمر، بينما تصبح الأنشطة الترفيهية الخارجية أكثر انتشاراً ترافقها رغبة بالحرية والمغامرة. وكل تلك المزايا والأفكار الجديدة تعني الحاجة إلى سيارات شرطة جديدة. يجب أن تكون السيارات قادرة على الوصول إلى أي مكان بسرعة واعتمادية، حتى وإن كان بعيداً عن الطرق المعبدة، كما أن عليها أن تكون صديقة للبيئة بشكل هائل وتستخدم مصادر الطاقة البديلة. ويعني ذلك أن إمكانات الحفاظ على البيئة والسير على الطرق الوعرة هي من أبرز مزايا سيارات الشرطة عام 2025.

 

 

 
ونظراً لكونها سيارة متعددة الاستخدامات وصديقة للبيئة، فإن سيارة Ener-G-Force التي تقدمها مرسيدس-بنز في لوس أنجلوس كسيارة نموذجية، تلبي تلك المتطلبات وستكون قادرة تماماً على دعم خدمات الشرطة والطوارئ في كافة أنحاء العالم.
 
وتساهم المساحة الزجاجية الصغيرة بجعل سيارة الشرطة مكاناً آمناً للعاملين على تطبيق القوانين، والذين يواجهون كماً كبيراً من المخاطر. كما وضعت أنوار الطوارئ على سقف السيارة لضمان لفت الانتباه بشكل لا يمكن تجاهله، بينما تحمل السيارة من الأمام شعار أوراق الشجر المهيب مؤكداً وجود الشرطة، وتضمن الإطارات العملاقة إمكانية الحركة بحرية والخروج من أي مكان.

 

 

 
وبالطبع يتسم مفهوم سيارة Ener-G-Force المخصصة لتحدي لوس أنجلوس للتصميم بكونه تصميماً خالصاً يحاكي الخيال العلمي، إلا أن فكرة تصميم سيارة المستقبل لقهر الطرق الوعرة أثارت حماس المصممين في ستوديو التصميم المتطور لدى مرسيدس-بنز في كارلزباد، كاليفورنيا، إلى حدّ كونهم طوروا رؤية سيارة الشرطة لتتحول إلى نسخة مدنية بل والقيام بعمل نموذج بالحجم الطبيعي.
 
وكما هي الحال في سيارة دوريات الطرق الخارجية للعام 2025، تم تصميم شكل سيارة Ener-G-Force المدنية بشكل يحاكي تصميم الفئة-G، سيارة الطرق الوعرة التي يمتد تاريخها العريق إلى السبعينيات، ولا تزال تتعامل مع المستقبل كسيارة رياضية متطورة وأنيقة.
 
ويمكن للناظر على الفور التعرف على نسخة Ener-G-Force المدنية المستلهمة، مثل زميلتها المخصصة لدوريات الشرطة، من الفئة-G التي تعتبر من أبرز السيارات الشهيرة.
 
ومع بقاء المفهوم التصميمي المعروف فئة-G، فقد صممت لكافة الأسطح بحيث تعبّر عن القوة والحجم الكبير. أما التفاصيل الدقيقة فهي إشارة واضحة على كون سيارة Ener-G-Force  صنعت لتناسب العصر الحديث. فالسيارة كما هي الفئة الشهيرة، تتمتع بشبكة مبرد عريضة تحمل المصابيح الأمامية، بينما تمثل إضاءة LED في المقدمة شكل المصابيح الأمامية لسيارة من الفئة-G. ويمنح ذلك سيارة Ener-G-Force مظهراً قوياً بارزاً ويؤكد سيطرتها على الطريق. أما الغمازات الأمامية وأضواء تحديد الموقع فهي موجودة في أعلى جناح السيارة كأحد أهم العناصر المميزة الفئة-G.
 
كما أن السقف المرتفع الذي يميز الفئة-G ومنطقة الزجاج الثلاثي تعتبر من أبرز مواصفات السيارة الكلاسيكية من مرسيدس-بنز، إلا أنها تمثل بوضوح تقدم خطاها نحو المستقبل. ويتجلى ذلك في العجلات أيضاً، فإطاراتها التي يبلغ عرضها 20 بوصة تمنح سيارة Ener-G-Force  قوة جبارة ومظهراً مهيباً.
 
كما تقدم السيارة عنصر الاستخدام المتعدد بشكل جديد تماماً، فعلى سبيل المثال يعتبر الجيب المتوسط القابل للسحب في المؤخرة أحد أبرز مزايا السيارة، فغطاء الجيب يستمد مواصفاته من الإطار الإضافي الذي تحمله الفئة-G الكلاسيكية. يمكن لصندوق الأدوات أن يحمل عدداً من الأدوات والمعدات اليدوية ليتمكن المستخدم من الحصول عليها سريعاً دون الحاجة لفتح كامل البوابة.
 
تقوم سيارةEner-G-Force  بتخزين الماء معاد التدوير في خزانات على السقف لتنقلها إلى محول التقنية المائية الذي يعمل على تحويل المصادر الطبيعية والمتجددة إلى هيدروجين يقوم بتشغيل خلايا الوقود. تقع وحدات التخزين لتوليد الكهرباء بتلك الطريقة في مكان يسهل الوصول إليه على أغطية الجوانب الخلفية. كما أن انبعاثات سيارةEner-G-Force  تقتصر على الماء فقط، ويبلغ نطاق عملها حوالي 800 كيلومتر مما يجعلها سيارة صديقة للبيئة تماماً.


 

 
تحصل السيارة على قوتها الهائلة من محركات مركزية للدفع الرباعي، يجري تكيّف طاقتها لكل عجلة بدقة لتناسب نوعية الأرض والتضاريس من خلال المزايا الإلكترونية عالية الأداء. وتقوم ماسحة Terra Scan الموجودة على سقف السيارة بمسح التضاريس بزاوية 360 درجة لتقدم صورة كاملة للمنطقة المحيطة وتستخدم النتائج لتصويب معدلات الأداء والنوابض وغيرها من معايير التعليق لتتيح للسيارة أقصى قدر من قوة الاحتكاك وفقاً للسطح وبغض النظر عن كونه طريقاً معبداً أو تضاريس وعرة.
 
أما أغطية الحواف الجانبية فتضم وحدات تخزين الطاقة أو عبوات البطاريات القابلة للتبديل. ويشير تغير لون الإضاءة على تلك الحواف الجانبية إلى حالة عبوات الطاقة أو حاجتها للشحن. كما يوجد شبك للتحميل على السطح ومصابيح إضافية للمزيد من الإضاءة، تتمتع جميعا بمظهر موحد ومنسجم. فالتصميم الإجمالي واضح وصريح سواء من حيث الشكل أو الوظيفة.

 

 

 

 

 

كلمات دليلية (وسوم)
رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
احصائيات
  • عدد المواضيع766
  • عدد التعليقات26
  • أقسام رئيسية6
  • أقسام فرعية3
  • يتصفح الآن8
  • أجهزة محمولة4
  • عناكب بحث13
المتصفحون من الدول
  • United States5
  • France1